get your +1 on news
NEWS/ BLOGS
6 Jan 2020
ارتقاء الوطن العربي بالرياضات الإلكترونية
By Abdelrahman

مع تألق و نهوض الرياضات الإلكترونية و ظهور العديد من الفرق و اللاعبين، ما زال الكثير من الآباء و المستثمرين يتسائلون إذا ما كانت هذه الحرفة هي حقا المستقبل للأجيال الناشئة. في هذا المقال نتناول تاريخ صعود الرياضات الإلكترونية في الوطن العربي و عن بعض النجاحات الذي حققها اللاعبون و الفرق على الصعيد العالمي.

شهد الوطن العربي في الآونة الأخيرة تطورا ملحوظا و اهتماما متزايدا في مجال الرياضات الإلكترونية. فنرى سعي بعض الدول مثل الإمارات والسعودية في تسهيل الفرص للمنظمين لإقامة البطولات والفعاليات المختلفة. رأينا أيضا الإهتمام المتزايد من قبل بعض المطورين مثل يوبيسفوت (UBISOFT) و ريوت جيمز (RIOT GAMES) وبليزرد (Blizzard) و غيرها من الشركات في اتاحة الفرص للاعبين العرب للإرتقاء إلى الساحة العالمية من خلال تنظيم البطولات و توفير السيرفرات المحلية ليتمكن اللاعبين على تحسين مهاراتهم في اللعب.

لكن لا يمكن أن ننسى الصعوبات التي واجهناها جميعا سواءا منظمين أو اداريين أو حتى لاعبين. في بداية المشوار ظهر إلى الساحة مجموعة من الفرق والشركات برؤية بناء مهنة في الرياضات الإلكترونية للجيل الصاعد من العرب الذين يملأهم الشغف لمختلف الألعاب. لكن سرعان ما تحولت هذه الرؤية إلى كابوس مروع، حيث فوجئ هاؤلاء الفرق والشركات بغياب الأساسيات لبناء مهنة في هذا المجال. فنجد بأن بعض الدول غاب عنها البدائيات مثل الإنترنت بسرعات لائقة للتنافس و نجد البعض الآخر غاب عنهم ثقافة بناء مهنة من "هواية". ففي ثقافة آبائنا الرياضات الإلكترونية ما هي الى ألعاب لمضيعة الوقت والتسلية فنجد أن البحث عن المواهب المدفونة كان يأتي بالكثير من الجهد لإقناع الآباء أن أولادهم حقا موهوبون و بتوفير الدعم لهم قد يصعدون إلى مستوى المنافسة العالمية. شهدنا أيضا الصعوبات المختلفة في تأمين عقود الرعاية من الرعاة والمستثمرين الأجانب مما أدى إلى انهيار الكثير من الفرق والشركات الناشئة.

و مع ذلك و ضمن جميع الصعوبات التي واجهتها الفرق واللاعبين، رأينا تطورا مذهل في الآونة الأخيرة من بعض الفرق في تأمين عقود الرعاية من المستثمرين الأجانب و الرعاة الرسميين. شهدنا على سبيل المثال فريق يلا ايسبورتس (YALLA ESPORTS) يحقق نجاحه الباهر في تأمين ثلاث رعاة للمنظمة مثل Asus و Logitech و Western Digital وشهدنا أيضا نجاح فريق نصر ايسبورتس (Nasr Esports) في تأمين شركات أخرى مثل Turtle Beach و Hori و We are Nations وشهدنا أيضا صعود فرق عربية أخرى مثل اوشتيك (Oshtek Warriors) و باور ايسبورتس (Power Esports) و التيميتس (The Ultimates) إلى ساحة المنافسة .

ورغم كل الصعوبات التي واجهها اللاعبون في الوطن العربي، تألق بعض النجوم في الساحة العالمية مثل بطل العالم في لعبة فيفا مساعد الدوسري ، سعودي الجنسية، الذي تمكن من تحقيق انتصارات متعددة على منافسيه من أنحاء العالم. ونرى أيضا في مجال الألعاب القتالية اللاعب الجزائري عادل أنوشة )BigBird(يحقق انتصارات المتتالية على الصعيد العالمي في بطولات عظمة مثل ايفو (Evo) و كابكوم (Capcom)وغيرها. ولا يمكن أن ننسى أيضا نجاح مازن عقيلان في تفوقه على منافسيه الأجانب في بطولة WESG APAC في لعبة البطاقات المشهورة هارثستون(Hearthstone) .

لا شك فيه أننا رأينا تطورا ملحوظ في عالم الرياضيات الإلكترونية في الوطن العربي، من حيث ارتقاء الفرق واللاعبين إلى المستوى العالمي من الرغم عن جميع الصعوبات التي واجهتهم في البداية. وما تم ذكره هو نقطة من بحر إنجازات سجلها التاريخ من بطولات ومراكز نفتخر بها ومن مواهب نعتز بتمثيلهم لنا على الصعيد العالمي. لكن الرحلة ما زالت في بدايتها ويجب أن نعمل جميعا بجه ٍد للإرتقاء بالرياضات الإلكترونية في الوطن العربي إلى المستوى العالمي.

عبد الرحمن الشافعي
‏انضم عبد الرحمن الشافعي المعروف ب"Cyclone" الى فريق YaLLa Esports ‏في عام 2019 بهدف تطوير مستوى الرياضيات الإلكترونية في الوطن العربي. ‏في بداية مشواره، ‏تمكن عبد الرحمن من إنشاء فريق Six Paths ‏الذي إستطاع ‏من إحراز مجموعة من الانتصارات المحلية في الوطن العربي. ‏يسعى عبد الرحمن حاليا للحصول على شهادة الماجستير في إدارة المشاريع ليتمكن من تطبيق خبراته في تحسين ممارسات إدارة الفرق الرياضية في الشرق الاوسط.
Subscribe now to get the latest news and updates...and occasional memes